الخميس، 23 شتنبر، 2010

النفاق الفايسبوكي

   لعل أكثر ما سنستفيد منه في اليومين الأخيرين اللذان تعطل بهما الفايسبوك هو نقصان نسبة الذنوب التي نجمعها من هذا المخلوق العجيب .
إذا راجعنا أكثر التعليقات التي تكتب بهذا الموقع الإجتماعي سنجد أن النسبة الكبرى تصب في خانة التغزل النفاقي الذي يحاول به الشبان كسب قلوب بعض الفتيات اللواتي يستهويهن  الكلام المعسول المليء بالتغزل سواء كان عفيفا أو فاحشا بالرغم من أنهن يعلمن أن التعليقات ليست سوى مجاملات نجدهن يفرحن و يضعن جيم على التعليق الأكثر نفاقا , فلا يسعني إلا أن أستحضر قولة ( ستيفنسون ) التي يقول فيها بأن طعم المجاملة لذيذ، شرط ألآ تبتلعها .
بالرجوع إلى الذنوب التي ذكرتها بداية سنجد أنفسنا قد سقطنا في بعض الحالات مع هذا الفايسبوك قد تكون ذنوبا لا ننتبه لها بثاتا مثل نقض العهد الذي نهانا ديننا عنه . كيف ذلك ? 
كلنا نعرف أننا عندما نقوم بالتسجيل في موقع نكون قد وقعنا على اتفاقية نتعهد فيها بألا نخالف القواعد و السياسات التي وضعها مؤسسي الموقع .
مثلا لنبقى مع الفايسبوك الذي نتعاهد معه بأننا لن نضيف شخصا لانعرفه , و لا نحترم هذا البند ونقوم بدعوة الأصدقاء من الطرف غير أجي و عمر نكون بذلك قد نقضنا هذا العهد .
  من الدلائل التي تبين ان إدارة الفايسبوك لا تحبد هذه التصرفات هي إقدامها على تعطيل خاصية الإضافة لبعض الأشخاص الظاهر بأننا  لا تربطنا معهم أي علاقة .
أما الكذب و البهتان في المواقع الإجتماعية فقد تعدى كل الحدود و من الأمثلة الشائعة نجد مثل إذا أرسلت هذه (...) إلى 20 شخصا ستحصل على 634501 حسنة من جاء بهده الإحصائيات و من يعلم أن نشر تلك الجمل سيزيد من حسناتنا ( موضوع تطرق إليه احمد الشقيري في برنامج خواطر ) ومن يضمن لنا يأننا لا نساهم بدون علم في نشر كذبة لا أساس لها من الصحة  و كيف ذلك ? و نحن نتصادف في جولاتنا الفايسبوكية مع العراريم من الكليبات و الكلمات و الصور الفاضحة .
إذا أردنا أن نحصي كل المساوئ فسيلزمنا تخصيص مدونة بأكملها لهذا الموضوع و بذلك غادي نديرو عين شافت و عين ماشافتش و نقولوا لنتقي الله في أنفسنا و نبتعد من النفاق و ندعو منه أن يخرجنا من دار الفايسبوك بلا ذنوب .





الأحد، 19 شتنبر، 2010

العربية تحتضر بين أيديكم يا معشر المدونين

و أنت تطالع تدوينة ما لا تتعدى عشرين سطرا قد تصادفك عشرات الأخطاء المنوعة بين الإملائية و اللغوية و حتى الكتابية التي تبرهن على أن المدون لم يراجع تدوينته بعد كتابتها و قبل نشرها مباشرة دون التنبه للأخطاء التي تنتقص من قيمة التدوينة بين أعين القارئ الذي يعتبر الهدف المنشود لكل مدون , يجب ألا ننكر أن كل مدون يحلم بأن يكون له عدد كبير من المتابعين .
لهذا فعلى كل مدون له نفس هذا الهدف أن يحسن من مستواه اللغوي خاصة و أن الجميع يعلم أن هناك حرب تشن على لغتنا العربية لإبلاغ أعداء لغتنا بأنها لن تموت مادمنا نتقنها و نعتبرها أفضل وسيلة نبلغ بها أحاسيسنا و رسائلنا.
أنا أوافق رأي من سيقول بأن المبتغى من التدوين هو التعبير عن أرائنا و لا تهم الوسيلة لأان الغاية تبررها , لكن يجب ألا يغادر بالنا بأن هناك من يريد تحين الفرص للإنتقاص من قدرات المدونين و اعتبارهم غير ناضجين و أرائهم لا أهمية لها لذا لا يجب ترك الباب الذي يستقبل الرياح مفتوحا لكي لا تكون مدوناتنا عون علينا لا عوننا لنا.
فبتفادي كتابة كهذه الأخطاء مثل انقطاع الضوء و قطع الشارع  و تجنب انقصام عوض انقسام و تصحيح خمسة مشاغبون بمشاغبين ... سنكون قد أعطينا للغة حقها و تبقى مسألة قوة التدوينة  بين يدي المدون .

السبت، 18 شتنبر، 2010

حصريا في المغرب (الجزء1 ) - (الإسترزاق بحب الوطن)



من أحدث سبل كسب الرزق بسرعة و بأقل جهد هنالك طريقة جديدة اكتشفها بعض من الشباب المغربي لنجعاتها فقط في هذا الوطن العزيز.
ليست الإسترزاق من الأنترنيت أو النصب أو المتاجرة في المخدرات لا لا هذه الطريقة شرعية و محببة من طرف مطبقي أحكام القانون.
هذه الطريقة سميتها (الإسترزاق بحب الوطن) و قد لاحظت منذ مدة انتشار التغني بحب الوطن و جماله بين صفوف مدعي تقديم ألوان غنائية جديدة بطريقة مغربية .
فبمجرد أن تغني أنك مغربي تحب بلدك التي تتنفس هوائه النقي الخالي من الغازات السامة ستوفر لك كل وسائل التشهير بتلك الأغنية فقط , ستذاع أغنيتك ليلا و نهارا على الإذاعات و ستستدع إلى البرامج الترفيهية التلفزيونية و السهرات الصيفية و تتم مناداتك بالسفير الفني للمغرب بين صفوف الشباب المغربي في الناقم على الحالة الميكانيكية  التي تحرك عجلة التقدم , بل سيضرب بك المثل في قوة الشاب المغربي و عدم استسلامه و إن كنت من المحضوضين ستصبحك أغنيتك محفوظة تدرس في السنة أولى ابتدائي .
ومن المهم أن نذكر بأن القنوات والإذاعات تركز على هذا النوع من الأغاني الذي لايظهر الحقيقة كما هي , و كما قال حسن الفد (حنا ماكانقولوش الحقيقة ف التلفازة) فحسن قد بلغ رسالته التي تقول بأن التلفزة في المغرب تخفي الحقيقة عن المواطنين لهذا إن كلفت نفسك بإنتاج اغنية تحكي عن حقائق المغرب ومعاناة النسبة المهيمنة من عامة ااشعب - مهيمنة من حيث العدد فقط - فتأكد بأن أغنيتك لن تسمع على إذاعة أو يرى لها كليب على قناة وطنية بل ستبقى أنت و إنتجاتك حبيسي مواقع الأنتيرنيت و الأقراص المدمجة.
و من أهم ما لا يستوعبه العقل أجد تساؤل حير عقلي . هل كل المغاربة راضون عن بلدهم و يعشقونه و يرونه بنظرة أن المغرب أجمل بلد في العالم ??
أنا لا أنكر أن المغرب بلد جميل لكن جماله مصدره الخالق وبعض المأثر التي خلفها أجدادنا , أي أن مغاربة الحاضر لا علاقة لهم بصناعة هذا الجمال .
و لهذا علينا أن نتفانى في خدمة الوطن و فضح كل من يريد إبقاء البلاد في الحضيض مستقبلا لنترك بصمتنا في التاريخ عندما يصبح المستقبل ماضيا كي يقال عن جيلنا جيل المغرب الذهبي حتى يرضى عنا وطننا و ورثته من أبنائنا و أحفادنا, و نكون بذلك لم نقم بإرضاء رغبات اللوبيات المتحكمة في عالم الإعلام المغربي التي لا يهمها سوى جذب أكبر عدد من الجمهور للتحكم في سوق الإشهارات.
يتبع (بالإشهار المغربي)

الجمعة، 10 شتنبر، 2010

لماذا صفقنا ?!!

صباح هذا اليوم المبارك الموافق لعيد الفطر أعاده الله علينا و عليكم بالخير والبركة إن شاء الله اتجهنا للمصلى بمدينة تيفلت لأداء صلاة العيد لنتفاجأ بعد مرور دقائق بتصفيقات لا محل لها من الصلاة ! لتنتشر بعد ذلك علامات الإستفهام لماذا صفقوا ?!
فهناك من ضن أن التصفيق شعيرة من شعائر صلاة العيد , وهناك من قال أن ذلك التصفيق صدر من المصلين رغبة منهم في الإسراع بأداء الصلاة لكن الخبر الذي انتشر بقوة بين الصفوف هو أن التصفيق كان ترحيبا بحضور السيد رئيس المجلس البلدي الذي يحضى بشعبية كبيرة في هذه المدينة المباركة التي يبدو عليها و لله الحمد التقدم و الرخاء بما قدمه المجلس البلدي من خدمات جليلة لها .
ولعل انسحاب بعض المصلين من الصلاة تعبيرا عن سخطهم  بما وصفوه (تحسريفا) أكبر دليل على الحب المتبادل بين أعضاء المجلس البلدي و السكان , بل وقد ذهب البعض إلى اعتبار هذه الصلاة باطلة قد تبطل أجر رمضان كامل كما قال شخص ما (إيوا صافي شهر كامل أو حنا صايمين فاللخر نضيعوا الأجر ديالنا بالتصفيق على ...) .
لمهم التقليد على اللي شتت هاد الخبار فالمصلى 
عيد الفطر